الحركة الطلابية الفلسطينية: الممارسة والفاعلية

Primary tabs

الحركة الطلابية الفلسطينية: الممارسة والفاعلية

2000
المؤلف/ة

يسعى هذه الكتاب لرصد وتحليل دور الحركة الطلابية الفلسطينية، خاصة في فلسطين، خلال ما يزيد على ربع قرن من الزمن. وهو، بهذا، من الكتب القليلة حول الموضوع بل ربما كان الكتاب الوحيد الصادر خلال العقد الحالي. وفي هذا دلالة. صحيح ان دور الحركة الطلابية الفلسطينية قد خبا خلال التسعينات، وصحيح ايضا ان الحركة الطلابية تبد الآن وكأنها قد فقدت بوصلتها؛ فهي تفتقد الى جدول اعمال واضح ودور محدد خاصة بعد قيام السلطة الوطنية الفلسطينية. ولكن "ازمتها"، في الواقع، كانت قد بدأت قبل ذلك وتحديدا مع بداية الانتفاضة واغلاق الجامعات لما يزد على اربع سنوات. واخذا بعين الاعتبار خصوصية تاريخ فلسطين المعاصر والادوار المختلفة للقوى الفاعلة فيه، فإنه من الواضح ان هناك دورا خاصة للحركة الطلابية في المستقبل المرئي. فالتحول الديمقراطي في فلسطين، على سبيل المثال لا الحصر، لن يتم دون دور فاعل للقوى المنظمة في المجتمع، من احزاب وهيئات ومؤسسات وحركات جماهيرية، بما في ذلك الحركة الطلابية والحركة النسوية والحركة النقابية. ويقدم هذا الكاب توثيقا للحركة الطلابية في فلسطين، وتحليلا له، ويعالج ايضا اشكاليات الوضع الراهن لغرض استخلاص العبر. وهو بهذا قدم اسهاما جديدا في موضوع حيوي سيهم الباحث والطالب والسياسي والقارئ العام.

 

عماد غياظة

· مدرس في قسم العلوم السياسية بدائرة التاريخ والجغرافيا والعلوم السياسية، جامعة بيرزيت.

· عمل في النشاط الطلابي في المرحلة المدرسية والجامعية، وشارك في ندوات ومحاضرات حول الحركة الطلابية الفلسطينية.

· له عدة مقالات حول الحركة الطلابية في الصحف الفلسطينية بجانب مقلات تتناول مواضيع اخرى.

· ولد في قرية نحالين-بيت لحم عام 1966، وتلقى تعليمه في مدارس بيت لحم، والتحق بجامعة بيرزيت عام 1986.

السعر بالدولار الأمريكي: 
6.00
السعر بالشيكل الإسرائيلي: 
21.00