المساواة في التعليم اللامنهجي للطلبة والطالبات في فلسطين

Primary tabs

المساواة في التعليم اللامنهجي للطلبة والطالبات في فلسطين

2000
المؤلف/ة



يعد موضوع المساواة أحد الدعائم الرئيسية للديمقراطية.  وبسبب ظروف تاريخية، فهناك تمييز ضد المرأة في فرص التعليم المتاحة.  ويشمل التمييز، في مجال التعليم، عدم توفر فرص تعليم متكافئة أمام الجنسين.  وما زالت هذه القضية إحدى القضايا الرئيسة التي تشغل بال العديد من التربويين والسياسيين في كل من الدول المتطورة والنامية على حد سواء.  ولكن لا يمكن إزالة المشكلة دون معالجة ما هو كامن في الثقافة والوعي والعادات الموروثة، التي تحصر المرأة في مهن وتخصصات معينة، أو ما يعرف بالمناهج والتقاليد غير المرئية، والتي تنطلق من تصرفات وانطباعات إدارة ومعلمي المدارس، وتوجهات الأهل والمجتمع.

 

خولة شخشير صبري

أستاذة التربية وعلم النفس في جامعة بيرزيت

لها عدة دراسات منشورة منها:

1-    نظام التعليم في الضفة الغربية وقطاع غزة.  (جنيف: 1995)

2-    مستقبل النظام التعليمي في الضفة الغربية وقطاع غزة.  (جنيف: 1995)

ولها أيضاً العديد من الأبحاث المنشورة في دوريات متخصصة عربية وعالمية. 

السعر بالدولار الأمريكي: 
3.00
السعر بالشيكل الإسرائيلي: 
9.00